حرامي في دبي سرق جوال سائحه بس عرفوة. كيف؟

أنشأت فتاة ألمانية مدونة في موقع تملبر تحت عنوان ”الغريب الذي سرق موبايلي” ونشرت فيها صورا لشاب تقول إنه سرق منها هاتفها الجوال بينما كانت في رحلة سياحية مع أصدقاء على شواطئ “إيبيزا” بإسبانيا. والأرجح أن الشاب (السارق المفترض) لم يكن يعرف أن الصور الفوتوغرافية التي يلتقطها على الهاتف الجوال تصل فوراً إلى صاحبته الأصلية بفضل إحدى التطبيقات المضادة للسرقة، وهكذا فإن مجموعة كبيرة من الصور بدأت تصل إلى هذه الفتاة بعد 3 أشهر من سرقة الهاتف. والمفارقة أن الصور تظهر الشاب في دبي، حيث يبدو أنه يمضي إجازة أيضاً. وتظهر إحدى الصور التي نشرتها الفتاة على المدونة “حفيد” ومن خلفه برج خليفة، البرج الأعلى في العالم، مما يجعل من الصعب عدم معرفة مكان التقاط الصور. في حين يظهر في صور أخرى مع أصدقائه أو في منزله أو خلاله نزهات سياحية. وعلى الرغم من أن الفتاة تمكنت من معرفة شكل “السارق”، إلا أننا لم نعرف مصير هاتفها المحمول، وما إذا كانت تلك الصور ساعدتها على استعادته أم لا. أما كيف تعرفت الفتاة على اسم الشاب، فذلك لأنه دخل على حسابها الشخصي على فيس بوك وأرسل لها رسالة شخصية، وعلى الأرجح أن يكون الهاتف ليس الوحيد الذي تعرض للسرقة في ذلك اليوم، إذ تؤكد الفتاة أن جميع أغراضها وأغراض أصدقائها على الشاطئ تمت سرقتها في الحادثة نفسها.

 

BIGPIC2

stranger01 stranger02 stranger04 stranger05 stranger06 stranger07 stranger08

تعليق واحد على “حرامي في دبي سرق جوال سائحه بس عرفوة. كيف؟

  1. ماش ماهي حماسية القصة , حلاتها يصيدونه الامارتيين اللي شافوا التدوينة و يرسلون لها صورة مع السارق و هم دايسين في بطنه 🙂

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *