صورة وقصة تدمع لها العين وقعت لأم في اليابان بعد الزلزال

image

بعد وقوع الزلزال في اليابان، وعندما وصل رجال الانقاذ لانقاض منزل امرأة شابة، شاهدوا جسدها من خلال الشقوق. شابكة يديها ومنحنية على ركبتيها، كأنها تصلي، ثانيتنا جسدها إلى الأمام (وضعية السجود) ، وهو أمر غريبا جدا في هذة الأوقات .

 

أصاب المنزل المنهار ظهرها ورأسها. بصعوبة كبيرة، ادخل رئيس فرق الانقاذ يده عبر فجوة ضيقة في الجدار للوصول لجثة ألمرأة. كان يأمل أن تكون على قيد الحياة. ولكن وجد ان جسدها بارد، وقال إنها متوفية.

غادر مع بقية أعضاء الفريق، البيت لاستكشاف المبنى المنهار المقأبل. ولكن قوة لا تقاوم جعلت قائد الفريق يعود لبيت المرأة المتوفية مرة أخرى، جلس على ركبتيه وادخل رأسه خلال الفجوة الضيقة لاستكشاف جثة المرأة. وفجأة، صرخ بكل فرح و حماسة “! يوجد طفل “.

قام الفريق بأكمله بتنظيف الأنقاض حول جسد المرأة. حيث وضعت تحتها صبي عمرة 3 أشهر، ملفوفة في بطانية ملونة. من الواضح، انها ضحت بنفسها لتنقذ ابنها. احتضنته عندما كان البيت ينهار. كان الصبي الصغير لا يزال نائما عندما أخرجه قائد الفريق.

وصل الطبيب بسرعة لتفقد الصبي. وعند فتح بطانية، رأى هاتف خليوي. وعلى الشاشة رسالة نصية: “إذا كنت على قيد الحياة – تذكر أنني أحبك ..”.

وتم تمرير هذا الهاتف الخليوي من يد إلى يد. بكى كل من قرأ الرسالة. “إذا كنت على قيد الحياة – تذكر أنني أحبك ..”

عندما قرأت القصة تذكرت هذا الحديث.

عَنْ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ أَنَّهُ قَالَ: قَدِمَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِسَبْيٍ فَإِذَا امْرَأَةٌ مِنْ السَّبْيِ تَبْتَغِي إِذَا وَجَدَتْ صَبِيًّا فِي السَّبْيِ أَخَذَتْهُ فَأَلْصَقَتْهُ بِبَطْنِهَا وَأَرْضَعَتْهُ فَقَالَ لَنَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “أَتَرَوْنَ هَذِهِ الْمَرْأَةَ طَارِحَةً وَلَدَهَا فِي النَّارِ؟” قُلْنَا: لَا وَاللَّهِ وَهِيَ تَقْدِرُ عَلَى أَنْ لَا تَطْرَحَهُ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: “لَلَّهُ أَرْحَمُ بِعِبَادِهِ مِنْ هَذِهِ بِوَلَدِهَا”. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *